منتديات مداوروش المدينة

رونالدو الجزء الثاني

اذهب الى الأسفل

رونالدو الجزء الثاني

مُساهمة من طرف سلسبيل في الأربعاء أغسطس 26, 2009 8:40 am

في عام 1988 م ،، التحق " رونالدو " بأول نادي " تنس كلوب فاليقيور " وكان عمره آنذاك 12 عاماً ،، وكان ضمن فريق الـ " فوتبول دي سالاو " أي فريق كرة القدم في الساحات المغلقة وكانت هذه اللعبة مصممة لزيادة تحكم الرجل بالكرة وهذا يعتبر أحد أهم الأسباب التي تجعل اللاعبين البرازيليين يمتلكون أفضل المهارات الكروية .
وبدأ " رونالدو " مسيرته الكروية مع نادي " تنس كلوب فاليقيور " بمباراة اختير فيها كحارس للمرمى لكنه أخيراً لعب كمهاجم وهو معجب بهذا المركز ،، ولحظة تسجيله لأي هدف يعتبرها رونالدو من أفضل لحظات حياته ،، وقد حان الوقت إلى أن يلعب " رونالدو " مباراة ضد فريق " فاسكو دي غاما " العريق ولم يكتفي بهذا الشيء فقط بل قاد فريقه للفوز على فريق " فاسكو دي غاما " ،، وقد اكتشفه أحد أعضاء نادي " سوشيال راموس " الذي نجح في ضم " رونالدو " إلى ناديه وكان " رونالدو " يبلغ من العمر 13 عاماً وكان يمارس " فوتبول دي سالاو " كرة القدم في الساحات المغلقة مع نادي " سوشيال راموس " وكرة القدم في الملاعب المفتوحة مع نادي " ساو كريستوفاو " وقد كان أفضل مهاجم في كلا البطولتين وبعدها خيّر بين الناديين فاختار نادي " ساو كريستوفاو " .






و بقى رونالدو مع فريق راموس فترة من الزمن سجل خلالها 166 هدفا
أخيراً حصل " رونالدو " على فرصته الحقيقية للاحتراف حيث احترف مع نادي ساو كريستوفا مقابل عقد يعادل 7500 $. و في أول مباراة له مع هذا النادي سجل رونالدو ثلاثة أهداف كانت كافية للمدرب لمنح هذا اللاعب الناشئ فرصته الأساسية مع الفريق . فسجل رونالدو مع هذا النادي 54 هدفا في 36 مباراة . و علق مدرب الفريق آنذاك سامبايو : (( عندما كان الفريق يواجه أوقات صعبة في المباراة ، كنت أطلب من لاعبي فريقي تمرير الكرة لرونالدو الذي كان يتكفل بالباقي)) .


و بعد هذا التألق ، أتيح لرونالدو الإنضمام لأول مرة للمنتخب البرازيلي الناشئ الذي شارك في كأس أمريكا الجنوبية تحت 17 و التي أقيمت في كولمبيا .وعندها قام بشراء سيارة " فوكس واغن غولف " لنفسه ( مع أنه كان صغير أصغر من السن القانونية لقيادة السيارة ولم يكن يمتلك رخصة قيادة ) ولمساعدة أمه في التنقل خارج حي " بينتو ريبييرو " ... و كان تألقه ملفتا لنظر الأندية الكبيرة في البرازيل بعد أن حصل على لقب هداف البطولة برصيد ثمانية أهداف .






و ما أن داست قدماه أرض البرازيل ، حتى تلقى عرضا من ناديه المفضل فلامنغو ، إلا إنه إضطر لرفض العرض بسبب عدم تمكنه من دفع قيمة المواصلات التي تنقله لفلامنغو الذي كان يبعد عن منزله بعدة كيلو مترات . فإنضم لنادي كروزيرو بمبلغ 30000 جنيه، وعلق المسؤولين عليه في كروزيرو عند رؤيته : " حتى هذه المهارات لم يكن يفعلها بيليه عندما كان في سنه السادسة عشر !! " .

ولايعرف أحد بشكل واضحمن الذي كشف عن موهبة رونالدو , لكن يعود الفضل لانتقاله لعالم الاحتراف الى جيرزينهو . وقد كان الفتى ابن 16 ربيعا نحيلا طويلا ونحيفا , وكان طبقه المفضل في السابق الرز مع شرائح السمك المقلية .
ولقد وفر كروزيرو لرونالدو كل سبل النجاح ، فلم يبخل رونالدو على ناديه الجديد فسجل 49 هدفا في 50 مباراة و حطم رقم بيليه (بيليه احرز 41 في 50 مباراة) و في احدى المرات احرز رونالدو 5 اهداف في مباراة واحدة . فمنحه النادي منزلا جديدا بالقرب من مقر النادي بالإضافة لزيادة راتبه . و ما أن إستلم أول راتب له حتى توجه لصاحب المحل الذي تعمل به والدته و أخبره بأنها لم تعد تحتاج للعمل و إنها ستبقى في المنزل .
و كان مجموع اهدافه مع كروزيرو 58هدف في 60 مباراة و من بين هذه الاهداف هدف رائع في كاس ليبرتادورس على فريق بوكا جونيورز حيث راوغ رونالدو ثلاثة مدافعين و ضم اليهم الحارس ليحرز هدفا اقل ما يقال عنه انه رائع

اشترك " رونالدو " مع المنتخب الوطني البرازيلي الأول وهو في عامه الـ 17 وكانت أول مباراة له مع المنتخب الأرجنتيني وهذا ما ذكّر العالم بالأسطورة السابقة " بيليه " الذي التحق بالمنتخب الوطني البرازيلي الأول وهو في عامه الـ 17 وكانت أول مباراة له مع المنتخب البرازيلي ضد الأرجنتين أيضاً ويذكر بأن " رونالدو " كان قد شارك في آخر عشر دقائق من عمر مباراة " البرازيل × الأرجنتين " حين حل محل المهاجم " بيبيتو " وكان يتمنى بأن يكون " زيكو " جديد ،، وجاء مونديال عام 1994 م وكان " كارلوس البرتو باريرا " هو مدرب المنتخب البرازيلي الذي اختار " رونالدو " من ضمن تشكيلة الـ 22 لاعباً المشاركين في هذه البطولة
اما اول اهدافه مع المنتخب فكان في تاريخ 4-5-1994 امام ايسلندا و بعدها اختير في تشكيل المنتخب البرازيلي المشارك في كاس العالم في اميركا و لم يشارك رونالدو الا لبضع دقائق و لكنه شارك منتخب بلاده الفرحة بالفوز بكاس العالم و بعدها شارك رونالدو مع المنتخب في يطولة امبرو للمنتخبات و احرز هدفا رائعا على انجلترا في ملعب ويمبلي و في نفس العام شارك منتخب بلاده في المباراة الودية امام الاوروغواي و قدم مستوى جيد و احرز هدفي منتخب بلاده ليخرج فائزا بنتيجة 2-0 و كان من بين اهدافه هدف رائع حيث استقبل تمريرة بيبيتو و ارسل الكرة من فوق المدافع و اسقطها لوب على الحارس




بداية مسيرة الاسطورة في اوربا

مع أن " رونالدو " لم يشارك في بطولة كأس العالم في الولايات المتحدة عام 1994 م إلا أن نادي " ايندهوفن " الهولندي نجح في ضم " رونالدو " إلى فريقه وهو نفس الفريق الذي بدأ به اللاعب الكبير " روماريو " مسيرته الكروية الحافلة بالانجازات والأهداف ،، وبدأ رونالدو مسيرته في نادي " ايندهوفن " وقد سمي في الفريق بـ " رونالدينو " أي رونالدو الصغير وذلك لأن النادي في ذلك الوقت كان يضم مدافع برازيلي اسمه " رونالدو " وبعد هذا تعاقدت شركة " نايك " مع " رونالدو " وأخيراً تحقق حلمه في لبس حذاء " نايك " ،، ويذكر بأن " رونالدو " كان قد عانى من بعض المشاكل المتمثلة في أن " اللغة الهولندية صعبة " و " الطقس " و " الأكل لم يكن جيداً " لكن مع هذا فـ " رونالدو " أثبت أنه صفقة ناجحة فهو من أول مبارياته في الدوري الهولندي تمكن من تسجيل الأهداف وظل على هذا الحال إلى أن جاءت نهاية الدوري الهولندي وتوّج " رونالدو " بلقب هداف الدوري الهولندي وكان حينها يبلغ من العمر 18 سنة فقط !! ،، وبعد عام من نهاية كأس العالم و موسم ناجح لرونالدو مع ناديه " ايندهوفن " وبالتحديد في عام 1995 م طلب منه تمثيل المنتخب البرازيلي في بطولة " كوبا أمريكا " لكن " زاغالو " مدرب المنتخب البرازيلي في ذلك الوقت قال بأنه صغير !! .


بعد انقضاء ربيع عام 1995 م ذهب " رونالدو " إلى مدينة " ميلان " لمدة يومين للتنزه وللتسوق وهناك قابل " ماسيمو موراتي " رئيس نادي الانتر الذي كان وقع عقداً مع نادي " ايندهوفن " قبل شهور من نهاية الموسم يكون لـ " ماسيمو موراتي " الحق في العلم بكل العقود والصفقات المعروضة على " رونالدو " لأنه كان يفكر في شراء " رونالدو " بعد أن يكتسب خبرة تمكنه من خوض مباريات " الدوري الايطالي " ،،، وخلال موسم " رونالدو " الثاني مع نادي " ايندهوفن " أحس رونالدو بآلام في الركبة بسبب الاجهاد والارهاق من المباريات ولهذا فقد قرر طبيب النادي اراحة " رونالدو " في بعض المباريات وأصبح لا يشارك في الحصص التدريبية للفريق وكان هذا أحد الأسباب التي أدت إلى زيداة وزن " رونالدو " بشكل كبير وملحوظ خلال هذا العام حيث كان يزن " 75 كيلو غرام " في بداية هذا الموسم ولكنه وصل إلى " 80 كيلو غرام " في نهاية الموسم .واحرز رونالدو 12 هدف في 13 مباراة و كان مجموع اهدافه مع ايندهوفن في جميع المسابقات 55 هدف في 56 مباراة .


في شهر فبراير من عام 1996 م أصبح من الضروري القيام بعمل عملية لـ " رونالدو " في ركبته وهذا يعني الغياب عن الملاعب لمدة أربعة شهور أي أنه سيغيب عن أولمبياد " أتلانتا 96 " ولكن صديقه القديم " روماريو " أعطى " رونالدو " نصيحة تعتبر من أفضل النصائح التي تلقاها " رونالدو " في عمره حيث قال له " رونالدينو ، اذهب إلى فيليه إذا كنت تريد العودة مبكراً " فماكان من " رونالدو " إلا أن يذهب إلى عيادة أخصائي العلاج " فيليه " قضى فيها 90 يوماً من العلاج ليعود بعدها للعب وتمكن من خوض نهائي كأس هولندا لكن المدرب " ديك أفوكات " فضّل أن يجعله يلعب لدقائق قليلة خوفاً من تجدد الاصابة ،، وبعد نهاية هذا الموسم الذي كان صعباً على " رونالدو " انطلق رونالدو إلى الولايات المتحدة لخوض أولمبياد " أتلانتا 96 " مع المنتخب البرازيلي .


و في عام 1996 شارك منتخب بلاده في دورة الالعاب الاولومبية و قدم مستوى رائع و حل مع منتخب بلاده في المركز الثالث ليحصل على الميدالية البرونزية و سجل رونالدو في هذه البطولة 5 اهداف و كان اسمه مع المنتخب هو ((رونالدينهو)) و السبب يعود الى انه كان يوجد لاعب اخر اسمه رونالدو في التشكيلة و هو اقدم من رونالدو المعني في الموضوع.


الاسطورة يلعب في اسبانيا ويحقق كل شئ


بعد انتهاء أولمبياد " أتلانتا 96 " التي حصلت فيها البرازيل على الميدالية البرونزية الأولمبية لكرة القدم انتقل " رونالدو " إلى " برشلونة " مقابل عقد يعادل 20 مليون دولار ،، ويذكر بأن " ماسيمو موراتي " كان يريد التعاقد مع " رونالدو " لكنه لم يرضَ بأن يدفع أكثر من 20 مليون دولار وبهذا انتقل " رونالدو " إلى " برشلونة " وعندما سمعت شركة " نايك " هذا الخبر قامت بتجديد عقدها مع " رونالدو " ،، عندها قام " رونالدو " بتغيير مظهره حيث قام بحلق شعر رأسه كله وظل على هذا الحال إلى الآن .




لعب " رونالدو " أول مباراة له مع ناديه الجديد " برشلونة " وكانت على كأس " خوان غامبر " التي تلعب سنوياً أما عن أول مباراة رسمية له مع " برشلونة " فقد كانت ناجحة تماماً ،، وقد سجل " رونالدو " هدفاً أقل ما يقال عنه بأنه خيالي وكان ذلك في مباراة برشلونة ضد نادي " كومبوستيلا " حيث استلم الكرة من نصف الملعب وتمكن من التلاعب بالمدافعين وسجل هدفاً اعتبر من الأروع في الدوري الاسباني لتلك السنة ،،
وقدم موسماً رائعاً جداً مع برشلونة ،، وكان خلوقاً جداً داخل وخارج الملعب حتى أنه زار مستشفى للأطفال المصابين بـ " اللوكيميا " ( مرض عدم تجلط الدم ) .






حيث احرز رونالدو مع برشلونة العديد من الاهداف وصل معدلها في الدوري الى 34 هدف في 37 مباراة ليتوج هدافا للدوري الاسباني و احرز رونالدو مع هذا النادي كاس ملك اسبانيا و كاس الكؤوس الاوروبية و وصل معدل مبارياته مع برشلونة الى 49 مباراة و احرز خلالها 47 هدف و نال رونالدو جائزة افضل لاعب في الدوري الاسباني و جائزة افضل لاعب اجنبي و جائزة الفيفا لافضل لاعبي العالم لعام 1996 و جائزة ثاني افضل لاعب اوروبي بعد ديسلر الالماني
وهذا اللقب الذي أضافه إلى ألقابه الخاصة كان السبب الرئيسي في مطاردة كبار الأندية لـ " رونالدو " وانتهت هذه المطاردة بفوز نادي " الانتر ميلان " الايطالي بتوقيع اللاعب وانضمامه إلى صفوف الفريق وكان ذلك في عام 1997 م


avatar
سلسبيل
عضو فضي
عضو فضي

عدد المساهمات : 194
تاريخ التسجيل : 22/08/2009
العمر : 22
الموقع : الجزائر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sbila-mdaourouch.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى